أنصار الحشد الشعبي يحاولون إقتحام السفارة الأمريكية في بغداد بعد تشييع قتلى الغارات الأمريكية

تعرضت السفارة الأمريكية في بغداد اليوم الثلاثاء لمحاولة إقتحام من قبل أنصار الحشد الشعبي ، حيث قاموا برمي الحجارة على مبنى السفارة الواقع ضمن المنطقة الخضراء

ووقع الإعتداء بعد أن إنتهى أنصار الحشد الشعبي من دفن القتلى الذين سقطوا في الهجوم الأمريكي على مقرات حزب الله العراقي في سوريا والعراق ، والذي اسفر عن مقتل عدد من مقاتلي حزب الله وثلاثة ضباط إيرانيين .

ووصل أنصار الحشد الشعبي الى أمام مقر السفارة حاملين العلم العراقي وأعلام الحشد الشعبي ، كما قاموا بنصب عدد من الخيام ، في أشارة الى نيتهم الإعتصام أمام مقر السفارة .

وقام المتظاهرون بإحراق البوابة الخارجية للسفارة ، كما قاموا برمي الحجارة على مبنى السفارة الأمريكية ، فيما ردت عليهم قوات أمن السفارة بإلقاء الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريقهم .

ولا يزال أنصار الحشد متجمعين أمام مقر السفارة حتى اللحظة .

وسبق أن أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية عن أن الغارات جائت رداً على الإعتداء المتكرر على قواعد قوات التحالف في العراق ، والتي قُتل في آخرها أحد المتعاقدين الأمريكيين مع وزارة الدفاع .