إصابات إثر قيام القوات الأمنية العراقية بتطويق ساحة الخلاني بالكتل الأسمنتية  ! 

 

 

قامت قوات الأمن العراقية يوم أمس بوضع كتل اسمنتية في محيط ساحة الخلاني القريبة من وسط بيروت بهدف منع المتظاهرين من الوصول والتجمع بداخلها أو الوصول الى جسر السنك القريبة منها ، فيما يبدوا أنه سياسة جديدة تتخدها الحكومة العراقية للحد من رقعة التظاهر المستمرة منذ ما يقارب الشهر .

 

وقال مصدر في قوات الأمن العراقية أن أحد ”  عناصر مندسة ” قام بإلقاء قنبلة يدوية بإتجاه قوات الأمن التي كانت تعمل على وضع الكتل الأسمنتية ، ما تسبب في إصابة ضابطين و6 حنود ، حيث تم نقلهم الى المستشفى على الفور

 

وتأتي هذه التطورات في وقت أصدر فيه قوى  نقابات ومنظمات وشخصيات في كربلاء بياناً تحدد فيه المطالب الشعبية المراد الوصول إليها ، مع مهلة 48 ساعة لتحقيقها قبل إتخاذ خطوات تصعيدية في الشارع