اسرائيل تفشل في إغتيال قائد“القوة الجوفضائية  بـ الحرس الثوري الإيراني

أعلنت وكالة الأنباء السورية مساء يوم أمس تصديها لعدد من الصواريخ المعادية التي يعتقد أنها اسرائيلية والتي كانت تستهدف العاصمة السورية دمشق .

وبحسب مصادر محلية فإن الصورايخ إستهدفت مطار المزة العسكري في العاصمة دمشق ، إضافة الى أحد المباني في منطقة السيدة زينب التي يتواجد فيها مقرات لـ الحرس الثوري الإيراني

وأشارت المصادر ذاتها أن المبنى الذي تم استهدافه في منطقة السيدة زينب يتم إستخدامه عادة من قبل العميد أمير علي حاجي زاده قائدالقوة الجوفضائيةفيالحرس الثوري” .

كما قالت مصادر إسرائيلية أن العميد الإيراني قُتل بعد إستهداف المبنى .

وبدورها نفت  وكالةفارسالإيرانية الرسمية اليوم، الاثنين 23 من كانون الأول الأنباء التي تتحدث عن مقتل العميد حاجي في سوريا

وأضافت الوكالةلا صحة لنبأ استشهاد قائد القوة الجوفضائية الايرانية العميد أمير علي حاجي زادة في سوريا”.

كما نفى التلفزيون الإيراني ووكالةإرناالإيرانية نبأ مقتل حاجي زاده، وأكدا أنهبأتم الصحة والسلامة”.

وسبق أن قامت اسرائيل بإستهداف مواقع الحرس الثوري في سوريا أكثر من مرة ، كان آخرها استهداف المجمع الجديد الذي يقوم الحرس الثوري ببنائه بالقرب من الحدود مع العراق قرب مدينة البوكمال السورية