الولايات المتحدة تتخلى عن سياستها السابقة بخصوص المستوطنات الإسرائيلية ! ما الجديد ؟

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن الولايات المتحدة الأمريكية قد غيرت موقفها من المستوطنات الإسرائيلية المبنية في الضفة الغربية التابعة لـ السلطة الفلسطينية .

وبحسب ما قال بومبيو فإن الولايات المتحدة لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة مخالفة للقانون الدولي ، وهو ما يخالف الموقف الأميريكي السابق تجاه المستوطنات !

وأضاف بومبيو إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تخلت عن موقف إدارة سلفه باراك أوباما بشأن المستوطنات الإسرائيلية.

وسبق للإدارات الأمريكية المتعاقبة منذ عام 1978 أن إعتمدت سياسة تؤكد على أن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربيةمخالفة للقانون الدولي

وفي سياق متصل قالت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد فيدريكا موغريني أن “الاتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل لإنهاء كل النشاط الاستيطاني في ضوء التزاماتها كقوة محتلة“.

وأكدت موغريني في رد على تغيير موقف الولايات المتحدة  أن الإتحاد الأوروبي لا يزال يؤمن بأن النشاط الاستيطاني الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة غير قانوني بموجب القانوني الدولي ويقلل فرص التوصل إلى سلام دائم