ايران في طريقها لخفض إلتزامها بالإتفاق النووي للمرة الخامسة

نقلت وكالة تسنيم الإيرنية للأنباء عن  نائب رئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني، محمد جواد جمالي قوله اليوم الأحد أن بلادهمضطرة لاتخاذ الخطوة الخامسة والخطوات التالية لخفض التزاماتنا في الاتفاق النووي

وضاف جمالي  “لا يمكننا انتظار أوروبا لفترة غير محددة للوفاء بالتزاماتها، لذلك سنواصل اتخاذ الخطوة الخامسة

وشدد جمالي في تصريحاتهمن خلال اتخاذ هذه الخطوة والسلوك السلبي لأوروبا، لن يبق للاتفاق النووي أي وجود خارجي

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي قد قال سابقاً أن إيران تدرس حالياً الخطوة التالية بشأن خفض التزاماتها في الاتفاق النووي ، مستبعداً في الوقت ذاته الدخول في مفاوضات مع الولايات المتحدة بوساطة يابانية .

وتشمل الخطوات التي تقوم بها إيران خفض إلتزاماتها الموقع عليها في الإتفاق النووي ، ومنها تجاوز الحد الأقصى المسموح به من اليورانيوم المخصب واستئناف التخصيب في منشأة فوردو ، إضافة الى تشغيل أجهزة طرد مركزي من الجيل الجديد التي يحرّمها الاتفاق.

وبدأت إيران بخفض إلتزاماتها منذ إعلان الولايات المتحدة عن الإنسحاب من الإتفاق ، وطلب إبرام إتفاق جديد يتضمن نشاط إيران الصاروخي ، ونشاطها في دول الشرق الأوسط