تجدد الإشتباكات في محيط العاصمة طرابلس .. وتبادل للإتهامات بين طرفي الصراع

تجددت الإشتباكات اليوم الثلاثاء في محيط العاصمة طرابلس بين قوات الجيش الوطني والفصائل المسلحة الموالية لحكومة الوفاق .

وكان القتال قد توقف قبل يومين بعد أختتام مؤتمر برلين الخاصة بليبيا ، وبعد أن طالبت الأطراف المشتركة في الإجتماع طرفي الصراع بـ الإلتزام بوقف إطلاق النار .

وقال الجيش الليبي أنالمرتزقة السوريينهم المسؤولون عن خرق وقف إطلاق النار بعد إستهداف قوات الجيش الليبي المتمركزة في محوري طريق المطار وأبو سليم ، وهو ما استعدى التعامل معلهم والرد على مصدر إطلاق النيران .

واتهم الجيش حكومة الوفاق بأنها لم ترض بمخرجات مؤتمر برلين الأخيرة التي اتفقت عليها الدول والمنظمات المشاركة .

وبدوها نفت حكومة الوفاق هذه الإتهامات التي وجهها الجيش الوطني الليبي ، متهمة إياهم بخرق الهدنة والبدأ في إطلاق النار .

هذا وفشل مؤتمر برلين في التوصل الى إتفاق ينهي الصراع في ليبيا ، واكتفى قادة الدول المشاركة في المؤتمر بالتأكيد على ضرورة وقف إطلاق النار والبدأ في عملية سياسية .

كما تم التأكيد على إستمرار حظر توريد السلاح الى ليبيا ، والذي يشمل جميع الأطراف