ترمب من الأمم المتحدة  : إيران دولية راعية للإرهاب .. ونظامها قمعي يرفض السلام !

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب خلال كلمته في الجمعية العامة لـ الأمم المتحدة بأن إيران دولة راعية لـ الإرهاب ، واصفاً نظام الحكم فيها بـالنظام القمعي الذي يرفض السلام

وجدد ترمب في كلمته إتهامه لإيران بالوقوف خلف الهجمات التي استهدفت منشآت النفط السعودية ، مشيراً الى أن بلاده قامت بفرض عقوبات إضافية على إيران بعد الهجمات مباشرة ، وأضاف أن أمريكا لن ترفع تلك العقوبات طالما استمرت في سياستها المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط

وأشار ترمب الى أن نظام الحكم الإيراني  يبدد موارد بلاده بسعيه نحو تطوير أسلحة نوويةمؤكداً أن الولايات المتحدة لن تسمح بذلك .

وعن  الإتفاق النووي مع إيران قال ترمب أنهإتفاق مافشلوهذا ما حذا به للإنسحاب منه عام 2018 ، وانتهاج سياسة الضغط الإقتصادي والسياسي لمنع إيران من إمتلاك الأسلحة النووية .

وشدد ترمب على أنالخيار العسكريفي مواجهة إيران مطروح ، الا أنه أضاف بأنالشجعان هم من يفكرون في الحلول السياسية

وذكّر ترمب بأن بلاده تمتلك أكبر جيش في العالم ، مؤكداً في الوقت ذاته   ” لا نتمنى أن نضطر لاستخدام القوةمشيراً الى أن بلاده  “لا تسعى لخوض نزاع مع أي دولة لكنها ستدافع عن مصالحها

واتهم ترمب إيران بمعدات السامية بسبب موقفها من إيران ، ناصحاً السلطات الإيرانية بالقوليجب أن تتمتع بعلاقات طبيعية مع جيرانها تقوم على التسامح الديني والتبادل التجاري

وانتقد الرئيس الأمريكي في كملته السياسة الإقتصادية الصينية بالقول أن  الصين تتلاعب باقتصاديات العالم ، مشيراً الى رغبته في تغير ذلك في أقرب وقت