رئيس الوزراء العراقي : لا يوجد حلول سحرية لمشاكل العراق ! 

طالب رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في خطاب بث فجر الجمعة القوى السياسية والمشرعين بمنحه كامل الصلاحيات لإجراء تعديل وزراي على حكومته بهدف إمتصاص موجة الغضب الشعبي التي تشهدها العراق منذ ثلاثة أيام . 

وقال عبد المهدي في كلمته  “نطالب مجلس النواب والقوى السياسية الالتزام الكامل بمنح رئيس مجلس الوزراء صلاحية استكمال تشكيلته الوزارية وإجراء تعديلات وزارية بعيدا عن المحاصصة السياسية

وأضاف عبد المهدي أنه لا يوجدحل سحريلمشكل العراق فيما يتعلق بـ استغلال السلطة .

وعن الأوضاع الإقتصادية المتردية قال رئيس الوزراءلدينا مشروع سنقدمه إلى مجلس النواب خلال الفترة القصيرة لمنح راتب لكل عائلة لا تمتلك دخلا كافيا بحيث يوفر حدا أدنى للدخل يضمن لكل عائلة عراقية العيش بكرامة“.

وتوجه عبد المهدي بكلامه للمتظاهرين بالقولصوتكم مسموع قبل أن تتظاهروا، ومطالبكم بمحاربة الفساد والإصلاح الشامل هي مطالب محقة“.

وأضاف مهدي أن الحكومة بصدد إصدار قرار بإعتبار القتلى الذين سقطوا خلال التظاهرات من مدنيين وقوات الأمنشهداءوالتعامل معهم فيما يخصص الإمتيازات على هذا الأساس 

ويأتي خطاب رئيس الوزراء مع استمرار الدعوات لتظاهرات مليونية اليوم الجمعة للإحتجاج على الفساد السياسي والمالي الذي يشهده العراق ، إضافة الى رفض التعامل الأمني العنيف مع المظاهرات والذي أودى بحياة العشرات من العراقيين خلال ثلاثة أيام من التظاهرات .