روسيان يخدعان السيناتو الأمريكي ليندسي غراهام بإيهامه أن الإتصال مع وزير الدفاع التركي ! ماذا قال خلال المكالمة ؟

وقع السيناتو الأمريكي ليندسي غراهام في فخ مكالمة هاتفية مزيفة ، حيث تم إيهامه أن الإتصال هو من طرف وزير الدفاع التركي .

وعلى عكس التصريحات المعلنة لـ السيناتور غراهام الرافضة لـ العملية التركية شمال سوريا والمؤيدة للأكراد  ، قال غراهام خلال الاتصال الهاتفي أنه يتفهم الموقف التركي من الأكراد واصفاً إياهم بـتهديد لتركيا ” !

وسبق لـ غراهام أن إنتقد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من شمال سوريا تمهيداً لبدأ تركيا عمليتها العكسرية الموجهة ضد الأكراد .

وأضاف غراهام خلال الإتصال أن YPG ( وحدات حماية الشعب الكردية ) هي مشكلة حقيقية ، مشيراً الى أنه قال للرئيس ترامب أن خلفه أوباما إرتكب خطأ كبير في الإعتماد عليه .

ونوه غراهام الى أن مخاوفه من الـ ” YPG ” قد باتت حقيقة الآن ، ويجب التأكد من حماية تركيا من هذا التهديد في سوريا .

وشدد غراهام أنه والرئيس الأمريكي متعاطفين بشكل كبير مع تركيا ، كما أكد أن بلاده تتفهم المخاوف التركية .

وفي السياق ذاته أكد مكتب السيناتور غراهام هذه المكالمة ، مؤكدين أنه بشكل دوري تصلهم اتصالات مزيفة ، ويتم التعامل معها ، الا أن هذا الإتصال تجاوز الرقابة ووصل الى السيناتور