مجدداً ! قنابل الغاز تقتل متظاهر في بغداد .. والأمن يستخدم الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين

نقلت وكالة أسوشييتد برس عم مصادر مطلعة سقوط 3 قتلى و 25 جريحاً في اشتباكات بين المتظاهرين والأمن وسط بغداد، اليوم الجمعة ، فيما قالت وكالة رويترز للأنباء أن الأمن العراقي استخدم الرصاص الحي في مواجهة المتظاهرين العراقيين عند  جسر الأحرار وسط العاصمة .

وأضافة رويترز أن أحد المتظاهرين سقط برصاص قوات الأمن ، فيما سقط متظاهر آخر بسبب إصابة في الرأس سببها قنبلة غاز مسيلة للدموع ! فيما أظهرت مشاهد كذلك مقتل متظاهر ثالث في شارع الرشيد وسط بغداد.

وسبق أن أشارت مصادر طبية في العراق عن سقوط 10 قتلى يوم أمس إضافة الى أكثر من 20 جريح بسبب إستخدام قوات الأمن للرصاص الحي في محاولة تفريق المتحجين عند جسر الأحرار

ومن الجدير بالذكر أن الحكومة العراقية وعلى لسان وزير الدفاع نفت استيراد قنابل الغاز التي تسببت في مقتل المحتجين ، وإتهمت طرف ثالث بإستيرادها وإستخدامها .

وأظهرت تقارير منظمة العفو الدولية أن قنابل الغاز المستخدمة في العراق هي من النوع العسكري ، وليست من النوع المستخدم في تفريق الإحتجاجات ، لأن وزنها يزيد بـ 10 أضعاف عن القنابل المستخدمة من قبل قوات مكافحة الشغب