مزيد من القتلى في العراق بسبب الغاز المسيل للدموع .. والحكومة تعلن عن إطلاق سراح مئات المعتقلين ! 

قالت مصادر طبية عراقية أن أربعة متظاهرين فقدوا حياتهم اليوم الأربعاء بسبب الغازات المسيلة للدموع التي أطلقتها قوات الأمن بإتجاه المحتجين في العاصمة بغداد . 

وأضاف المصدر ذاتها أنه تم تسجيل 62 جريحاً، الخميس، معظمهم بـ القرب من جسر السنك المتاخم لساحة التحرير بوسط العاصمة .

وبدوره نفى قائد عمليات بغداد سقوط أي قتلى اليوم ، مؤكداً في الوقت ذاته أنه تم منذ 16 يوم التوقف عن إستخدام القنانل المسيلة للدموع ، وتم الإستعاضة عنها بـ إستخدام قنابل الغاز فقط .

وسبق أن تسببت القنابل المسيلة للدموع بمقتل العديد من العراقيين ، بعد أن تبين أنها وزنها أكبر بـ 10 مرات من القنابل المستخدمة من قبل قوات مكافحة الشغب ، وتم تصنيفها على أنها قنابل عسكرية يتم إستخدامها في المعارك الحربية ! 

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن مجلس القضاء الأعلى تأكديه إطلاق سراح 1648 من المتظاهرين العراقيين الذين تم إعتقالهم خلال التظاهرات ، كما أكد المجلس الأعلى على حق العراقيين في التظاهر .