نائب تركي معارض : أردوغان وافق على تعليق ” نبع السلام ” خوفاً على ثروته ! 

قال النائب عن حزب الشعب الجمهوري أيكوت أردوغدو أن الولايات المتحدة تمكنت من إقناع الرئيس التركي بوقف عملية نبع السلام بعد تهديده بفتح تحقيق حول ثروته وثروة عائلته وإعادة قضيةبنك خلقللواجهة ! 

وأضاف النائب في مقال نشرته صحيفة زمان التركية المعارضة أن أردوغان لم يكترث الى تهديد الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات على الإقتصاد التركي ، لكنه خاف فقط من أن تطاله وأسرته العقوبات

وتابع النائبرأينا أنه تراجع كلياً عن تصريحاته بشأن عدم وقف إطلاق النار عقب تهديدات العقوبات على أملاكه وأسرته وقضية بنك خلق القائمة في الولايات المتحدةمضيفاًولذلك فإن ثروات وممتلكات أردوغان وأفراد عائلته في الخارج باتت مسألة أمن قومي بالنسبة لتركيا

وعن التفاوض بين تركيا والولايات المتحدة قال أردوغدوأردوغان كان يعكس مقاومة كبيرة في البداية، لكن فور طرح قضية بنك الشعب وممتلكاته وأسرته، عدل عن تصريحاته السابقة التي كانت تدل على عزمه المضي قدماً في المنطقة الآمنة وعدم وقف إطلاق النار

وسبق أن إتهمت الولايات المتحدة الحكومة التركية بإستخدام  باستخدام بنك خلق الحكومي لخرق العقوبات على إيران  بأوامر من رئيس الوزراء التركي آنذاك رجب أردوغان.

وأشار النائب في المقال  “إذا كانت السياسة الخارجية التركية تتغير كلية عقب التهديد بتجميد ممتلكات أردوغان وعائلته، فإن هذا الأمر يعني أن ممتلكات عائلة أردوغان باتت تشكل قضية أمن قومي بالنسبة لتركيا. وإن استخدمت دولة أخرى ورقة الضغط هذه في مسألة استراتيجية أخرى فإن تركيا سيصيبها شلل دبلوماسي، وهو ما شاهدناه في العملية العسكرية المنفذة في سوريا“.