الشرق الأوسط

تركيا تعلن البدء بـ المرحلة الأولى من إجرائات المنطقة الآمنة شرق الفرات .. والحكومة السورية تصفها بـ “انتهاك سافر“

أعلنت الحكومة التركية اليوم الأحد عن تسيير الدورية الأولى المشتركة ( التركية الأميركية  ) في منطقة شرق الفرات الخاضعة لسيطرة الأكراد كـ خطوة أولى لإقامة المنطقة الآمنة داخل الحدود السورية . 

وقالت الصحافة التركية أن الدورية دخلت بعمق عدة كيلو مترات داخل الأراضي السورية شرق الفرات ، ضمن الإتفاق بين تركيا والولايات المتحدة حول إنشاء المنطقة الأمنة ، وعادات الدوريات المشتركة الى النقطة التي دخلت منها دون تسجيل أي مشاكل . 

وبدورها  أعلنت وزارة الدفاع التركية أن أول دورية مشتركة انطلقت صباح اليوم جرت مثلما هو مخطط لها، واستغرقت ثلاث ساعات

وذكرت وكالة الأناضول أن قادة الموكبين التركي والأميركي التقوا صباحا على الشريط الحدودي، وبحثوا لفترة خطة تسيير الدورية، ثم تحركت القافلة المشتركة نحو مدينة تل أبيض على بعد 25 كيلومترا غربا من نقطة الالتقاء، وأجرت عمليات مراقبة في المنطقة، ثم توجهت إلى الأجزاء الداخلية جنوبا.

وفي المقابل أصدرت وزارة الخارجية السورية بيناً تدين فيه الخطوة التركية واصفة إياها بـالإنتهاك السافر لـ السيادة السورية

وقالت الخارجية في بيانها أن هذه الخطوة انتهاك لسيادة ووحدة أراضي سوريا، وتهدف إلى تعقيد وإطالة أمد الأزمة

وأضاف البيان أن الحكومة السورية  ترفضه بشكل مطلق ما يسمى بـ المنطقة الآمنة، وتصميمها على إسقاط كافة المشاريع التي تستهدف وحدة وسلامة أرضي سوريا.  

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق