دولي

لماذا قررت الـمخابرات الأمريكية سحب عميلها من روسيا على وجه السرعة ؟ 

نشرت وسائل إعلام أمريكية وروسية المزيد من التفاصيل عن الجاسوس الأمريكي الذي كان يعمل في الرئاسة الروسية ، والذي تم سحبه من روسيا قبل فترة قصيرة . 

وبحسب المعلومات التي تم نشرها فإن اسم الجاسوس الأمريكي هو  أوليغ سمولينكوف ، وكان أحد مساعدي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومقرب منه .

وكانت شبكة سي ان ان الأمريكية أول من نشر خبر عملية إخراج الجاسوس من روسيا مشيرة الى أنه بسبب “سوء إدارةالرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمعلومات الاستخباراتية إلى كشف الجاسوس .

وأضافت سي ان ان في تقريرها الى أن قرار سحب الجاسوس الأمريكي جاء بعد لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مع عدد من المسؤولين الروس من بينهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ، حيث قام ترمب وبشكل غير متوقع بعرض معلومات سرية على الجانب الروسي.

ورداً على التقرير قالت وكالة المخابرات الأمريكية أن قصة السي ان انمضللةومزيفة 

كما رد الكرملين على التقرير بالقول أن سمولينكوف لم يكن مسؤولا كبيرا وتم طرده منذ سنوات، مشيراً إلى أن قصة إخراجه من روسيا محض خيال علمي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق