الشرق الأوسط

تجدد الصدامات بين المحتجين و قوات الأمن العراقية عند جسر الشهداء وسط بغداد !

تجدد الإشتباكات اليوم الخميس بين المحتجيين العراقيين وقوات الأمن عند منطقة جسر الشهداء الذي يربط شطري بغداد ببعضهم البعض .

وبحسب نشطاء الحراك المدني في العراق فقد استخدمت قوات الأمن العراقية الرصاص الحي في محاولة لتفريق المحتجين ما تسبب في مقتل أربعة أشخاص وإصابة العشرات .

وسبق أن أن تمكنت قوات الأمن العراقية من فتح الجسر بعد أن تم إغلاقه ليومين من قبل المتظاهرين ، قبل أن يعاود المتظاهرون إغلاقه صباح اليوم .

ويقوم المتظاهرون بقطع الجسور التي تربط ضفتي بغداد وهي جسور الجمهورية والسنك والأحرار إضافة الى جسر الشهداء .

وتأتي هذه التحركات بعد التعليمات التي أصدرها رئيس الوزراء العراقي وهو أيضاً القائد الأعلى للقوات المسلحة  باعتقال “المخربين الذين يقطعون الطرق وإحالتهم إلى القضاء“.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم عن “القلق البالغ إزاء ارتفاع عدد الوفيات والإصابات خلال المظاهرات الجارية في العراق”، داعيا لإجراء “تحقيق جاد في جميع أعمال العنف”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق