رياضة

المنتخب المغربي يهزم بوروندي ويعود للواجهة بقوة

بعد التعادل السلبي مع المنتخب الموريتاني، حقق المنتخب الوطني المغربي نتيجة الفوز أمام منتخب بوروندي بالعاصمة بوجامبورا ،بحصة ثلاثة أهداف لصفر ،برسم مباريات الجولة الثانية من تصفيات كأس إفريقيا للأمم التي ستقام بالكاميرون صيف 2021.

اللقاء الذي تميز بإندفاع الأسود، عرف سيطرة تامة للعناصر الوطنية التي ظهرت بمظهر مشجع عكس المباراة السابقة رغم صعوبة الطقس وكذلك أرضية الملعب، فقد لعبت بشكل مميز، مستغلة التواضع الكبير للمنتخب البوروندي، ويحقق بذلك الأسود أول فوز لهم في مباراة رسمية تحت قيادة المدرب الجديد البوسني وحيد حليلوزيتش.

الفوز الذي حققه الفريق الوطني خارج الديار نتيجة و أداء،أعاد الروح إلى الفريق المغربي وأعاد الثقة للناخب الوطني وكذا العناصر التي تحمل ألوان المنتخب المغربي، بعد عاصفة الانتقادات التي طالتهم مباشرة بعد التعادل السلبي مع المنتخب الموريتاني.

وكان الدولي المغربي ولاعب أياكس أمستردام الهولندي، نصير مزراوي افتتح حصة التسجيل للفريق الوطني في الدقيقة 27، بعد العديد من الفرص التي لم تكلل بالنجاح، أمام تألق حارس مرمى بوروندي، أو لعنة العارضة التي حرمت المغاربة من زيادة الغلة.

بعد التواضع الذي بصم عليه أمام المرابطون، ظهر الدولي المغربي ولاعب الافيش يوسف النصيري ليضاعف الحصة في حدود الدقيقة 38 قبل نهاية الشوط الأول.

أشرف حكيمي الدولي المغربي ولاعب بروسيا دورتموند الألماني، شارك هو الآخر في التألق الذي بصمت عليه العناصر الوطنية، مدونا الهدف الثالث الذي أنهى به الأسود المواجهة بفوز بثلاثة نظيفة ،و يعتلي بذلك صدارة الترتيب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق