الشرق الأوسط

أكثر من 4 مليار دولار تم سحبها من مصارف لبنان .. ولا حل سياسي في الأفق !

قال حاكم مصر لبنان المركزي رياض سلامة خلال الاجتماع الاقتصادي الذي تم عقد الإسبوع الماضي برئاسة الرئيس اللبناني ميشال عون أنالمودعين سحبوا أربعة مليارات دولار إلى بيوتهم من المصارفمنذ شهر سبتمبر / ايلول ، وهي الفترة التي بدأت فيها بوادر الأزمة الإقتصادية بالظهور الى العلن .

وبدوره كشف زير التجارة في الحكومة اللبنانية المستقيلة منصور بطيش أن الحكومة اللبنانية ومصرف لبنان المركزي لا يعتزمان تغير سعر صرف الدولار خلال الفترة الحالية ، فيما سيتم إتخاذ خطوات لخفض سعر الفائدة الى النصف في خطوة تهدف الى تحفيز  العبء على الاقتصاد والدين العام

وقال بطيش في تصريح لقناة الجديد اللبنانيةطلبنا تخفيض معدلات الفوائد بالليرة اللبنانية والدولار بحدود 50%، وهي خطوة مهمة لأنها تخفض العبء على الاقتصاد والدين العام“.

كما بحث الإجتماعبحسب بطيشالآليات الموجودة لتمويل إستيراد السلع الأساسية كـ المواد الغذائية والأدوية والمواد الخام ، إضافة الىآليات تريح الناس من ناحية القبض بالعملات الموجودة

وتأتي هذه التطورات في وقت تسمتر في التظاهرات التي بدأت منذ 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي على إثر أزمة إقتصادية كانت تخنق البلاد ، تسببت بخفض سعر صرف الدولار بشكل كبير .

ويستمر التضارب في سعر صرف الدولار الأمريكي في الأسواق اللبنانية , ففي وقت تصر الحكومة فيه على أن سعر صرف الدولار الواحد لم يتجاوز 1550 ليرة لبنانية ، يتم يتداول الدولار في الأسواق الحرة عند  2000 ليرة لبنانية للدولار الواحد .

وحتى اليوم لم تتمكن القوى السياسية من التوصل الى إتفاق حول تشكيل حكومة لبنانية جديدة ، في وقت قالت في مصادر مقربة من رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري أنه لن يترأس الحكومة اللبنانية المقبلة .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق